salemalfiky

الدعوه الى الاسلام


    أمر الفيل وقصة النسأة

    شاطر

    سالم الفقي
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 411
    تاريخ التسجيل : 19/12/2009

    أمر الفيل وقصة النسأة

    مُساهمة  سالم الفقي في الجمعة يناير 22, 2010 12:15 am

    ثم إن أبرهة بنى القليس بصنعاء ، فبنى كنيسة لم ير مثلها في زمانها بشيء من الأرض ثم كتب إلى النجاشي : إني قد بنيت لك أيها الملك كنيسة لم يبن مثلها لملك كان قبلك ، ولست بمنته حتى أصرف إليها حج العرب ، فلما تحدثت العرب بكتاب أبرهة ذلك إلى النجاشي غضب رجل من النسأة . أحد بني فقيم بن عدي بن عامر بن ثعلبة بن الحارث بن مالك بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس من مضر .

    [ معنى النسأة ]

    والنسأة : الذين كانوا ينسئون الشهور على العرب في الجاهلية فيحلون الشهر من الأشهر الحرم ويحرمون مكانه الشهر من أشهر الحل ويؤخرون ذلك الشهر ففيه أنزل الله تبارك وتعالى : إنما النسيء زيادة في الكفر يضل به الذين كفروا يحلونه عاما ويحرمونه عاما ليواطئوا عدة ما حرم الله

    [ المواطأة لغة ]

    قال ابن هشام : ليواطئوا : ليوافقوا ; والمواطأة الموافقة تقول العرب : واطأتك على هذا الأمر أي وافقتك عليه . والإيطاء في الشعر الموافقة وهو اتفاق القافيتين من لفظ واحد وجنس واحد نحو قول العجاج - واسم العجاج عبد الله بن رؤبة أحد بني سعد بن زيد بن مناة بن تميم بن مر بن أد بن طانجة بن إلياس بن مضر بن نزار . <44>

    في أثعبان المنجنون المرسل

    ثم قال

    مد الخليج في الخليج المرسل

    وهذان البيتان في أرجو
    زة له .





      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 1:04 am